أطلقت منصة «فسح» بالتعاون مع الهيئة العامة للموانئ أمس خدمة إدارة الشاحنات في ميناء الملك عبدالعزيز بالدمام، ليكون حجز مواعيد استلام البضائع إلكترونياً، شرطاً أساسياً لدخول الميناء، ما يسرع حركة العمل ويقلص الفترة الزمنية من وقت وصول الشاحنة إلى الميناء وحتى خروجها من ثلاث ساعات إلى دقائق معدودة.

وأوضح نائب رئيس الهيئة العامة للموانئ مساعد الدريس أن تطبيق النظام الموحد لحجز مواعيد الشاحنات سيتم تعميمه تدريجياً على كافة موانئ المملكة العام المقبل، ليُسهم في انسيابية أكبر في قطاعي الاستيراد والتصدير، ويسهل حركة تدفق البضائع من وإلى الموانئ، ويزيد من انسيابية حركة الشاحنات، بتسهيل دخولها وخروجها بشكل سلس وآمن، كما يزيد إنتاجية التحميل لدى المشغلين في الميناء، ويقضي على فوضى الشاحنات المرورية عند مداخل المدن، إضافة إلى تحويل تعاملات دخول وخروج الميناء إلى إلكترونية بدلاً من الورقية ، وقال الرئيس التنفيذي للشركة السعودية لتبادل المعلومات إلكترونياً «تبادل» عبدالعزيز الشامسي: «إن المشروع سيعمل على تحسين تشغيل الشاحنات الواردة والصادرة عن طريق إدارة السعة التشغيلية للمنفذ، ليتم تنظيم عمل دخول الشاحنات للموانئ وإدارتها بكفاءة عالية بما يتوافق مع حجم الموانئ واستيعابها، مشيراً إلى أن الخدمة الجديدة توفر وقت وجهد المستفيدين، وكذلك الأطراف والجهات المختلفة ذات العلاقة»، وأوضح أن خدمة إدارة الشاحنات تأتي ضمن الخدمات المقدمة عبر منصة «فسح» الإلكترونية، في إطار برنامج التحول الرقمي للمملكة العربية السعودية، ورؤية المملكة الطموحة 2030، مؤكداً أنها ستؤثر بشكل إيجابي على موقع السعودية في مؤشرات البنك الدولي الخاصة بالخدمات اللوجستية.

واعتبارا من اليوم، سيترتب دفع أجور إضافية في حال الحضور لميناء الملك عبدالعزيز دون موعد مسبق، تشجيعاً على حجز المواعيد إلكترونياً والالتزام بها، وتسريع حركة العمل في الموانئ

http://alriyadh.com/1780093